شارك المقال
  • تم النسخ

استعمال السلاح الوظيفي لتوقيف شخص عرّض أمن المواطنين للخطر ببرشيد

استعمل مفتش شرطة يعمل بفرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن مدينة برشيد سلاحه الوظيفي بشكل احترازي، صباح اليوم الثلاثاء، خلال تدخل أمني، لتوقيف شخص مبحوث عنه على الصعيد الوطني، كان في حالة اندفاع قوية وعرّض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لاعتداء خطير بواسطة السلاح الأبيض.

وأوضح مصدر أمني أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى تدخل عناصر الشرطة القضائية من أجل توقيف المشتبه فيه، الذي يشكل موضوع مذكرتي بحث على الصعيد الوطني في قضايا الضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض والاتجار في المخدرات، غير أنه واجه عناصر الأمن بمقاومة عنيفة باستعمال سلاح أبيض، متسببا في إصابة أحدهم بجروح طفيفة، وهو ما اضطر مفتش الشرطة لإطلاق رصاصتين تحذيريتين من سلاحه الوظيفي.

وقد مكن استعمال السلاح الوظيفي، يضيف المصدر ذاته، من دفع الخطر الناتج عن المشتبه فيه، قبل أن يتم توقيفه بعد أن حاول الفرار والاحتماء عبر سطح مؤسسة عمومية.

وقد تم إخضاع المشتبه فيه لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر.

شارك المقال
  • تم النسخ
المقال التالي