شارك المقال
  • تم النسخ

أخبار زائفة عن الهجرة السرية تقود 3 أشخاص للتوقيف بالشمال

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بكل من مدن تطوان والفنيدق وطنجة، بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء يوم الجمعة 14 يوليوز الجاري، من توقيف ثلاثة أشخاص، تتراوح أعمارهم بين 18 و20 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في نشر أخبار زائفة ومحتويات رقمية تحرض على الهجرة غير المشروعة.

وكانت مصالح اليقظة المعلوماتية التابعة للأمن الوطني قد رصدت منشورات رقمية تُحرّض مستعملي مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي على الهجرة غير المشروعة عبر مركز باب سبتة، حيث أسفرت الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية عن تحديد هويات المشتبه فيهم وتوقيفهم خلال عمليات أمنية جرى تنفيذها بمدن تطوان وطنجة والفنيدق.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم للبحث القضائي الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بتطوان تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن الخلفيات الحقيقية الكامنة وراء ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، كما أن الأبحاث والتحريات لا تزال متواصلة لتوقيف باقي المشاركين والمساهمين في فبركة ونشر هذه المحتويات والأخبار الزائفة.

وتدخل هذه العملية الأمنية في سياق الإجراءات المشدّدة والمجهودات المكثفة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني لمكافحة شبكات الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر.

شارك المقال
  • تم النسخ
المقال التالي